الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة في قبرص يعانون من عدم توفير الوسائل اللازمة لعودتهم إلى المدارس

 

اشتكى أولياء أمور الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة في قبرص من عدم توفير الدولة الدعم اللازم للتلاميذ من متحدي الإعاقة بشكل يسمح لهم بالعودة إلى المدارس مع زملائهم، نقلاً عن موقع "ان سايربيس" اليوم.

وقال الآباء فى مؤتمر صحفى عقدته جمعية "أنجاليا إلبيداس" إن المعدات المتخصصة بما فى ذلك الكرسي المتحرك سوف تكون متاحة فقط فى فبراير بينما اشتكى آخرون أن مجالس المدارس اختار مساعدات غير متخصصة فى الفصول الدراسية.

وقالت ممثلة الجمعية يولا بيتسياليس "كل هذا يعني أن الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة إما يذهبون إلى المدرسة ولا يستطيعون أخذ دروسهم بشكل صحيح أو عدم القدرة على الذهاب إلى المدرسة على الإطلاق".

وأضافت أنه منذ عام قامت الجمعية بإقناع وزارة التعليم بنفس القضايا وفي الوقت نفسه، اشتكى آباء آخرون من إنهم يشعرون بعدم القدرة على اتخاذ مزيد من الإجراءات القانونية بسبب طول المدة للحكم في القضايا.

وقال أحد الآباء إن طفلهم سيصل إلى المدرسة الإعدادية بحلول الوقت الذي تنظر فيه المحكمة في شكوى بشأن المدرسة الابتدائية.

وصرح رئيس الاتحاد القبرصي لمنظمات متحدي الإعاقة، كريستاكيس نيكولايدس، بأن الكثير من الآباء يترددون فى تقديم شكواهم خوفا من استفزاز وزارة التعليم.

التعليقات