برنامج أمريكي لمساعدة الأطفال حال إصابة والديهم بمرض خطير

 

دشن منظمة إنسانية بمركز ستارت لمكافحة السرطان في ولاية تكساس الأمريكية، برنامج مخصص لمساعدة الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين عامين ل 18 سنة ويعاني أحد الوالدين من مرض خطير.

 وقال بلير طومسون، المدير الإدارى بمركز رعاية الأطفال، إن "هناك فجوة فى مجتمعنا فى تقديم هذه الخدمات الى الأسر التى تلقت تشخيصاً بمرض السرطان".

ودشنت منظمة "العجائب والمخاوف" هذا البرنامج، وهي منظمة غير ربحية مقرها أوستن تقدم خدمات مجانية لتعليم الأطفال كيفية التعامل مع مرض الوالد أو الوالدة نقلاً عن موقع زازيفاردريبورت.

 يعتبر هذا البرنامج الوحيد من نوعه في الولايات المتحدة، وقال أليكس جابي، المدير التنفيذي للمنظمة، إنه عندما تم تشخيص زوجته بالسرطان في عام 2010، حصلت أسرته على مشورة حول كيفية التحدثمع الأطفال وكيفية معالجة مخاوفهم وازالة الغموض عن العلاج.

يشمل البرنامج الخطوات اللازمة لأن تكون العائلات أكثر قدرة على التعامل مع الأوقات الصعبة ويقدم البرنامج المشورة الجماعية والفردية سبعة أيام في الأسبوع.

يساعد البرنامج أيضاً الأسر التي يوجد بها إصابات بمرض باركنسون والتصلب المتعدد وغيرها من التشخيصات الخطيرة.

 

التعليقات