آراء متباينة لفتيات عن الخطوبة منذ نعومة الأظافر

 

شهدت مصر في الأونه الأخيرة أحتفالات خطوبة  لأطفال في عمر الزهور وأثارت هذه الظاهرة الجدل والتساؤلات والنقد وبين آراء متعددة ساد الأعتراض علي حديث أغلب الفتيات اللاتي  واجهن التجربة.

أول عريس جالك كان عندك كام سنة؟ سؤال طرحته مصريات لفتيات منهم من قبلت به وتمت خطبتها منذ سن صغير ومنهم من رفضت الفكرة تماما.

"عايز عيلة صغيرة علشان يربيها" هذا ما قالته نسمة ذات ال30 عامًا عن رواية تجربتها  "كان عندى 15 أول مرة جالي عريس، مكنتش فاهمة يعني ايه جواز وخطوبة، سيبك من الجيل ده اللي فاهم كل حاجة احنا فعلا مكناش فاهمين يعنى ايه جواز وخطوبة، المهم العريس كان عنده 26 سنة، وأهلي مكنش عندهم أعتراض عن الفكرة قعدونى معاه ، قعد يكلمنى عن أنى لازم أحترمه وأحترم أهله وألبس كويس ومحترم، وأتعود علي طباعه عشان هو عصبي جدا، بعدها بيوم كلم بابا عشان يسأله عن رأيه جه بابا وسألنى وقالي الجواز من وأنتي صغيرة ده نعمة، قعدت أعيط وأقوله لا مش عايزة أتجوز وأسيبكوا وبابا سكت ومفتحش معايا الموضوع تاني".

أما زينب البالغة من العمر 32 عامًا فتزوجت من سن صغير رغمًا عنها " كنت في تالتة أعدادي لما قالولى مبروك هتبقي عروسة العريس كان عنده 27 سنة، ماما قعدت تتكلم معايا كتير وتقنعني وتقولي عشان تخلفي بدري وتبقي أنتي وعيالك أصحاب، وبابا كان مختلف الحقيقة مكنش بيقنعني كان غاصبنى وقالي أنتى كدة كدة هتتجوزيه، انا بصراحة وافقت اتجوزت في أجازة أخر السنة وأطلقت وأنا في تالتة ثانوى، ومخلفتش عشان أبقي أنا وعيالي صحاب.

ومن منظور أخر قالت فاطمة البالغة من العمر 28 عامًا "انا اتجوزت وانا عندى 16 سنة وجوزي كان عنده 18 سنة أحنا قرايب ومحدش أجبرنا علي الجواز من العيلة أحنا اللي قررنا والجواز في السن ده كويس جدا وبتكبروا مع بعض وتتعودوا وتفهموا بعض وبتخلفوا من وانتوا صغيرين ودي حاجة حلوة جدا".

"أنا بقي أهلي الله يباركلهم هما اللي أعترضوا علي جوازى من وانا صغيرة" هذا ما حكته ياسمين صاحبة الـ 26 عام عن تجربتها "كنت في ثانوي وكنت بحب واحد جارنا كان عنده 30 سنة تخيلي، وكنت بعيط ليل ونهار لأهلي عشان يوافقوا عليه ونتخطب بقي ونتجوز، بس أهلي رفضوا الموضوع خالص، رفضوا حتي يقابلوه، ودي أكتر حاجة فرحت أني أتغصبت عليها وبحمد ربنا أنهم مسمعوش كلامي.

وروت شيماء البالغة من العمر 25 عامًا "أنا بقي العيلة كلها كانت بتغصبني وانا عندي 17 سنة أني أتجوز أبن عمي اللي عنده 24 سنة، أحنا عيلة كلهم بيتجوزوا من وهما صغيرين، العيلة كلها وقفت علي رجل لما قولت لا مش هتجوزه، الموضوع كان كبير بجد، وكلام بقي من نوعية انتي هتعنسي، انتي فاكرة نفسك نوغة انتي بقيتي شحطة، بس انا صممت انا نفسي مش مصدقة انا جبت القوة دي منين، المهم الموضوع الحمد لله أتفركش ولغاية دلوقتي بيت عمي مقاطعنا.

 

loading...
التعليقات