دراسة: إنجاب الأطفال قد يسبب في ارتفاع وتيرة الصراعات مع الحموات

 
اكتشفت دراسة فنلندية أن إنجاب الأطفال قد يسبب في ارتفاع وتيرة الصراعات مع الأقارب والحموات وفقاً لنتائج دراسة جديدة نُشرت في مجلة علم النفس التطوري وجدت أن الأطفال يؤدون لقتال أكثر مع عائلتك، نقلاً عن موقع منتال فلوس.
 
وبشكل عام، يميل الناس للقتال مع أسرهم وفقاً لاستطلاع شمل 1200 شخص في فنلندا، أفاد به الأزواج أنهم أكثر عرضة للصراع مع أهلهم بعد الإنجاب.
 
تبين هذه الدراسة ما أطلق عليه الباحثون مصطلح "عقوبة القرابة" التي تجعل الناس أكثر عرضة للشباك مع اسرهم، مثلما يحدث في الحفلات والمناسبات والعطلات العائلية.
 
عندما يكون الزوجان لديه أطفال، تنشأ علاقات أكبر مع الحموات، مما يمكن أن يؤدي إلى التوتر والصراع.
 
أضافت الدراسة أيضاً أن الصدام بين النساء وأمهاتهن ليس نادر، خاصة عندما تقوم الجدة برعاية الأطفال. وتناولت الدراسة الأسر الفنلندية، لذلك فمن المحتمل أن النتائج قد تبدو مختلفة قليلا في ثقافة أخرى،  وقد يكون التأثير أسوأ من ذلك إذا كنت تعيش في مكان مثل إيطاليا، حيث تظل الجدات واحدة من المصادر الرئيسية لرعاية الأطفال.
 
التعليقات