مبادرة إماراتية توفر مخيمات صيفية مجانية لأطفال الأسر ذات الدخل المنخفض لتنمية مهاراتهم

أعلنت مبادرة "بوست" الإماراتية -مؤسسة غير ربحية تهتم بدعم أطفال العلائلات ذات الدخل المنخفض- عن فرصة للانضمام إلى المخيمات الصيفية لتنمية لتنمية مهاراتهم والمحافظة على نشاطهم خلال أشهر الصيف.

تهدف المبادرة، وبالتعاون مع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي إلى معالجة مشاكل الأطفال الذين يقضون أوقاتهم ضمن بيئة مغلقة خلال أشهر الصيف، مما يؤثر بشكل سلبي وخطير على سلوكهم ويعيق في نمو قدراتهم، بالإضافة إلى مشاكل نفسية تؤثر على شخصيتهم وتزعزع ثقتهم بأنفسهم. 

كما تهدف المبادرة، تعزيز النشاط لدى الأطفال المحتاجين والذي تتراوح أعمارهم بين 8 – 16 عاماً، وتقديم الدعم بهدف توفير أماكن إضافية وخدمات نقل مجانية للأطفال من وإلى المخيمات الصيفية.

تلقت "بوست" في عامها الأول دعم من الشركات والأفراد من مختلف أنحاء المجتمع الإماراتي، لتقديم الدعم اللازم للأطفال بهدف المحافظة على نشاط وصحة الأطفال خلال فترة إجازة فصل الصيف، وذلك من خلال توفير مخيمات صيفية مجانية تُقدم لأطفال العائلات الأشد حاجة.

وقالت تراسي فانتشن، الخبيرة في حماية الأطفال، إن الكثير من العائلات ليست لديها القدرة  على تحمل أعباء وتكاليف المخيمات الصيفية والدورات الخاصة، مما يؤدي أن بعض الأطفال يقضون أغلب أوقاتهم خلال الصيف داخل غرفهم الصغيرة، ولا يشاركون زملائهم اللعب، مما يؤثر بشكل سلبي على سلوكياتهم وشخصيتهم ويشكل لهم صعوبات في مهارات التواصل الاجتماعية مع الآخرين"

وأضافت الخبيرة، أن المبادرة تهدف لأن ينعم كل طفل بنشاطه وصحته ولياقته البدنية خلال أشهر الصيف ويجعل من عطلة الصيف فترة مميزة ومفيدة،

 

 
 
 
 

 

التعليقات