أزمة فيلم "كارما".. الرقابة تسحب الترخيص قبل أيام من العرض.. وأعضاء بـ"النواب" يتدخلون للحل.. وهذه هي التفاصيل

 
 
 
نشرت "بوابة الأهرام" القومية، ما قالت أنه "تفاصيل أزمة عرض فيلم "كارما" للمخرج خالد يوسف، حيث قالت أن مخرج الفيلم "أبلغ بمنع عرض فيلمه دون توضيح أسباب القرار، ويأتي هذا في الوقت الذي حصل فيه يوسف على الموافقة علي عرض الفيلم في ٣٠ أبريل الماضي، وتحت تصنيف "+١٢".
 
وازداد تأزم منع عرض فيلم "كارما"، والذي كان من المقرر أن يقام له عرض خاص غدًا، وذلك بعد أن وجه مخرجه الدعوة لعدد من سفراء الدول العربية، وكثير من الشخصيات العامة، مما جعل خالد يوسف يطلب من المسئولين إبلاغهم هم بقرار المنع والاعتذار لهؤلاء السفراء.
 
وبحسب "بوابة الأهرام"، يتردد في الكواليس، أن سبب منع عرض الفيلم صورة المجتمع القبطي التي تظهر ضمن أحداث العمل، وعلى الجانب الآخر، وخلال الجلسة البرلمانية المقامة حاليًا لمناقشة قانون الهيئة الوطنية للصحافة، علمت "بوابة الأهرام"، أن عددًا من نواب تكتل "٢٥/٣٠"، أثاروا أزمة منع عرض الفيلم، وطالبوا رئيس المجلس، الدكتور علي عبدالعال، بضرورة التدخل السريع لحل الأزمة.
 
وأوضح النائب أحمد الطنطاوي، عضو التكتل، في جلسة اليوم، أن النواب جميعهم، ورئيس المجلس، كانوا مدعوين إلى العرض الخاص للفيلم، كما أوضح رئيس مجلس النواب، الدكتور علي عبدالعال، إلى أن هناك تظلمًا وطريقًا قضائيًا يمكن أن يلجأ إليه المتضرر، وتابع: إننا دولة مؤسسات وكل سلطة تمارس اختصاصها طبقًا للقانون، والقرار بمنع أى منتج فني يفتح الطريق للمتضرر للجوء إلى القضاء.
 
التعليقات