بالصور| مهرجان الجونة في دورته الأولى.. إطلالات جذابة وأزمة مع الصحفيين وأحمد الفيشاوي يعتذر عن تصريح "الخرة"

 

انطلقت أول أمس، الدورة الأولى من مهرجان "الجونة السينمائي" الذي أسسه رجل الأعمال الشهير نجيب ساويرس، بعيدا عن الدعم المالي الحكومي. وشهد حضور لافت لعدد كبير من النجوم من مصر والوطن العربي، ولم يكن متوقعا أن يثير المهرجان جدلا كبيرا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وهو مايعد مؤشرا لنجاح القائمين على حفل الافتتاح على الانتشار الكبير.

 

الريد كاربت تشهد إطلالات جذابة

لم يتوقف الكثيرون عن الحديث عن إطلالات النجمات وتميزت أغلبها بالأناقة والجمال والجرأة في نفس الوقت، فاعتمدت أغلب النجمات على التصاميم البسيطة المطعمة بالفصوص البراقة.

ومن بين النجمات اللاتي أثرن اعجاب الجميع النجمة اللبنانية سيرين عبد النور التي ارتدت فستانا طويلا مكشوف الصدر مرصع بالحلي، كما تألقت الفنانة يسرا اللوزي بفستانا منفوشا قصير من الأمام وطويل للغاية من الخلف معتمدة على تسريحة شعر بسيطة ومكياج هادي، كما لفتت الفنانة درة الأنظار بفستانها المميز، ونالت على اعجاب الجميع، ومن الفنانات اللاتي تميزن في الحفل الفنانة يسرا التي اعتمدت على ارتداء فستانان بسيط من الشيفون فقط.

أما الإطلالات اللاتي كانت أكثر جرأة كانت متمثلة في إطلالة الفنانة ناهد السباعي، هنا شيحة، ميس حمدان، والإعلامية هند رضا.

 

أحمد الفيشاوي وتصريح "الخرة"

اتهم البعض الفنان أحمد الفيشاوي، الذي حضر المهرجان، بأنه لم يكن في حالته الطبيعية خلال الحفل، فالبداية كانت منذ صعود الزعيم عادل إمام، لتكريمه بجائزة الإبداع، فبدأ في التحدث ومقاطعة الزعيم خلال القائه لكلمته على خشبة المسرح.

والموقف الثاني له عندما صعد فريق فيلم "الشيخ جاكسون" على مسرح الحفل للتعريف بأنفسهم لأن فيلمهم كان فيلم الافتتاح، فلم يكن أحمد الفيشاوي أحد الأبطال الرئيسين حاضرا، وبعد هبوطهم من خشبة المسرح تفاجئ الجميع بصعود "الفيشاوي" لينزع الميكرفون من مقدمة الحفل، ليعلن عن تمنيه بمشاهدة الفيلم ولكن قال: "أتمنى تعرفوا تشوفه على الشاشة الخرة دي" وهو ماتسبب في غضب الحاضرين والجماهير، فمنهم من طلب بمنعه من الظهور الإعلامي مرة أخرى لكثرة مشاكله وعدم تحمله مسؤولية الظهور أمام الملايين، واحترامه للحضور المشاهدين.

ونشر الفيشاوى، فيديو يعتذر فيه عما قاله أثناء حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائى، قائلا فيه: "في البداية و قبل أى شىء، أتقدم بالشكر لكل من ساهم فى إخراج مهرجان الجونة السينمائى بهذا الشكل الرائع والمشرف من تنظيم وإعداد واهتمام دقيق بكل التفاصيل.. وشكر خاص لصاحب هذا الإنجاز المشرف المهندس نجيب ساويرس الذى لم يبخل بالمجهود ولا الإمكانيات لإنجاح مثل هذا الحدث الفريد فى مكان عالمى على أرض مصر اسمه الجونة، وهذا ما نتوقعه دائما من هذه العائلة.. عائلة ساويرس التى تقدر قيمة الفن والفنانين وأيضا تقدر قيمة مصر".

وأضاف الفيشاوى، " اعتذار واجب عما بدر منى أمس، فريق العمل بأكمله عمل بجدية على هذا الإنتاج، وكل ما أردته هو أن يُشاهد الفيلم بالطريقة الصحيحة. لم يكن لدى أى نية لإزعاج أحد فى هذا المهرجان المشرف".

صدام مع الصحفيين في أول جولة للمهرجان

على الرغم من توفير ادارة المهرجان طائرات خاصة للصحفين والاعلاميين المكلفين بتغطية المهرجان، لنقلهم من القاهرة إلى الجونة، وتجهيز معداتهم لتغطية حفل الافتتاح تفاجئ الجميع بمنع حضور الصحفيين من حضور حفل الافتتاح وهو ماتسبب في احداث حالة من الغضب بين الصحفيين ونقابتهم، وأكدوا أنهم سوف يتفقون على مقاطعة المهرجان، وعلى الرغم من مطاتلبة مدير المهرجان ودعوة الصحفيين لحفل عشاء مع نجيب ساويرس، إلا أنهم رفضوا للتعبير عن غضبهم مما حدث.

وأعلنت نقابة الصحفيين استعدادها لتوفير وسائل المواصلات للصحفين لنقلهم إلى القاهرة في حال اتفاقهم على مقاطعة المهرجان، وعدم تغطية باقي فعاليته التي ستستمر حتى التاسع والعشرين من الشهر الجاري.

التعليقات