أنجلينا جولي تكتب مقالا حول حقوق النساء بعد اتهام المنتج السينمائي هارفي وينشتاين بالتحرش الجنسي

 

بعد أيام من تحدث الفنانة الأمريكية أنجلينا جولي ضد المنتج السينمائي هارفي وينشتاين وسط مزاعم حول ارتكابه التحرش والاعتداء الجنسي، كتبت أنجلينا مقالا حول حقوق المرأة وناقشت أهمية تعليم المرأة وصحتها والمسئولية الإنسانية عن العالم.

واحتفالا بالإصدار رقم 150 لمجلة الموضة "هاربرز بازار"، كتبت لها إنجلينا "تشكل النساء معظم فقراء العالم، عندما تتضرر البيئة، فعلى سبيل المثال، عندما يتدمر مخزون الصيد، فإن الصيادين يقتلون الحياة البرية أو يتم تجريف الغابات الاستوائية، وهذا يعمق فقرهن."

وتابعت "فتعليم النساء وصحتهن من أول الأشياء التي تتضرر"، حسبما نشر موقع " elleuk" اليوم.

وأضافت أنجلينا، مشيرة إلى الإحصائيات الأخيرة الصادرة عن المنتدى الاقتصادي العالمي التي توقعت أن يستغرق سد الثغرات في الحقوق والفرص بين النساء والرجال في جميع الدول 83 عاما، "لا يتعلق ذلك بتقدم المرأة على حساب الرجل، ولكنه يتعلق بإيجاد توازن يفيد الجميع."

وتابعت "تبدو الـ83 عام مدة أطول بكثير من أن يمكن أن يأمل فيها أو يتخيلها أي شخص، رجل أو امرأة."

وناقشت فيلمها الأخير "The Breadwinner"، الذي يحكي قصة فتاة أفغانية تبلغ من العمر 11 عاما وترتدي زي الفتيان من أجل الحصول على طعام لأسرتها في أفغانستان التي تحكمها جماعة "طالبان"، وكتبت أنجلينا "كل منا يمتلك القوة على إحداث تأثير من خلال خيارتنا اليومية. فعلى سبيل المثال، يمكننا الالتزام بعد شراء منتجات الحياة البرية غير المشروعة مثل العاج. يمكننا إنهاء الطلب على الحيوانات البرية باعتبارها أليفة."

واختتمت مقالتها وكتبت "هناك الكثير مما لا يمكننا التنبؤ به عن العالم بعد 150 عام من الآن. ولكننا نعرف أن أبناء أحفادنا سيعيشون نتائج القرارات التي نتخذها اليوم، لأننا إذا تتبعنا أصل مشكلات اليوم التي نتعامل معها سنجد جذورها في القرون السابقة."

وتأتي هذه الكلمات وسط اعتراف إنجلينا بأنها كانت في السابق ضحية المنتج هارفي وينشتاين في التحرش الجنسي المزعوم.

وقالت أنجلينا لصحيفة "نيويورك تايمز" إن وينشتاين اقترب منها بطريقة غير مرغوب فيها في غرفة بأحد الفنادق في أواخر التسعينات.

وأضافت، وفي رسالة على البريد الإلكتروني، "لقد كان لي تجربة سيئة في شبابي مع هارفي وينشتاين، ونتيجة لذلك، اخترت ألا أعمل معه أبدا مرة أخرى وحذرت أخريات عندما تعاملن معه."

وتابعت "هذا سلوك غير مقبول تجاه النساء في أي مجال وأي دولة."

التعليقات